أداء الإقتصـــاد الـــسعـــودي خـــلال شـــهر أبريـــل 2020 – ورقــة تحــليليــة

مقدمة

منـذ بدايـة ينايـر مـن العـام الحالـي، بـدأت أسـعار النفـط بالتراجـع متأثـرة بفيـروس كورونـا فـي الصيــن، ومــع بــدء تفشــي الفيــروس فــي العالــم والمنطقــة، بــدأت الســعودية أواخــر فبرايــر تطبيـق العديـد مـن الإجـراءات لمكافحـة الفيـروس، مـا تسـبب بانحسـار معظـم القطاعـات الانتاجيــة فــي المملكــة، ومــع بدايــة شــهر أبريــل بــدت الأمــور أكثــر وضوحــا، مــع محــاولات الحكومــة انقــاذ الاقتصــاد، حيــث تدخــل بمــا يــوازي تقريبــا %9 مــن الناتــج المحلــي الإجمالــي للبــاد. هـذه الورقـة، تتنـاول التحـولات الطارئـة علـى الاقتصـاد السـعودي خـال شـهر أبريـل وأبعـاد هـذه التحـولات.

أولا: المعطيات الرئيسية

شــهد شــهر أبريــل معطيــات شــديدة التأثيــر علــى الاقتصــاد الســعودي، مــن المتوقــع أن تتــرك آثــارا تمتــد لأشــهر عــدة، مــن أهمهــا:

١. أحداث ترتبط بتفشي الوباء

شــهدت المملكــة ارتفاعــا كبيــر فــي عــدد الاصابــات، حيــث تــم تســجيل مــا يزيــد عــن 22 ألــف إصابــة و160 حالــة وفــاة، مــا أدخــل البلــد فــي خضــم تحــد كبيــر يحتــاج لإمكانيــات ضخمــة لمواجهتــه.

اســتجابت الحكومــة لذلــك الخطــر بتعزيــز إجــراءات الحمايــة والحظــر، حيــث فرضــت الحظــر التــام علــى مــدن وأحيــاء باكملهــا لأول مــرة، كمــا أرســلت الفــرق الميدانيــة الصحيــة لإجــراء الاختبــارات فــي الشــوارع والأحيــاء التــي ُيعتقــد أنهــا الأكثــر إصابــة.

٢. أحداث أمنية

فـي 8 أبريـل 2020 أعلنـت السـعودية وقفـا لإطـاق النـار مـن جانـب واحـد فـي اليمـن، لما قالت أنـه اسـتجابة لنـداء الأمـم المتحـدة التـي رحبـت بالأمـر، و ُيعتقـد أن القـرار جـاء نتيجـة الضغـط الاقتصـادي الـذي تعانـي منـه المملكـة بتزامـن أزمتـي النفـط وكورونـا. كمـا شـهدت المملكـة تفاقمــا كبيــرا فــي أزمتهــا مــع ســكان ســاحل البحــر الأحمــر مــن القبائــل التــي تحــاول إجائهــا لخدمـة مشـروع نيـوم، وقـد وصلـت الأمـور لدرجـة الهجـوم علـى الحكومـة وولـي العهـد بشـكل مباشـر عبـر فديـو بثـه شـخص مـن قبيلـة الحويطـات التـي رفضـت الخـروج مـن أرضهـا وانتهـى الأمـر بمقتـل أحـد أبنـاء القبيلـة مـا أثـار ردود فعـل محليـة كبيـرة وتفاعـا خارجيـا. إضافـة لذلـك، اعتقلـت الحكومـة مسـؤولين فـي وزارة الصحـة بحجـة التعاقـد مـع فنـادق للحجـر مقابـل دفـع أمـوال وإعطـاء تصريحـات جـون وجـه ضـرورة.

فـي نهايـة شـهر أبريـل، توفـي الناشـط الحقوقـي عبـد الله الحامـد فـي السـجن وهـو مـن أهـم المعتقليــن السياســيين فــي المملكــة، كمــا ُنفــذ حكــم القتــل علــى اليمنــي عمــاد عبــد القــوي المنصـوري علـى خلفيـة قيامـه بالاعتـداء علـى فرقـة اسـتعراضية فـي حديقـة الملـز بالريـاض فـي نوفمبـر 2019.

٣. أحداث في سوق النفط

وصـل إجمالـي الإنتـاج فـي أرامكـو ظهـر 31 مـارس إلـى 12 مليـون برميـل لأول مـرة فـي التاريـخ وفـي اليـوم التالـي صعـد الإنتـاج السـعودي إلـى مسـتويات أعلـى حيـث وصـل إلـى 12.11 مليـون ثــم 12.171 مليــون حتــى ســجل رقمــا قياســيا وصــل إلــى 12.323 مليــون برميــل يوميــا، وهــو مـا يكفـي لتلبيـة الاسـتهلاك المشـترك قبـل الوبـاء فـي ألمانيـا وفرنسـا والمملكـة المتحـدة وإسـبانيا وإيطاليـا واليابـان مجتمعيـن ويبقـى منـه بعـض الفائـض !

فـي يـوم 8 أبريـل تـم التوافـق مـع الـدول المنتجـة للنفـط علـى بـدء تخفيض الإنتاج تباعـا، لتعيد السـعودية التزامهـا بحوالـي 8.5 مليـون برميـل يوميـا مما رفع مسـتوى التفاؤل بالاقتصادات المحليـة التـي سـينعكس علـى تحسـن الاسـعار بشـكل إيجابـي ومنهـا الاقتصـاد السـعودي، إلا أن التفـاؤل لـم يـدم طويـلا، إذ سـرعان مـا هـوت الأسـعار بشـكل كبيـر.

جـاءت هـذه التطـورات فـي ظـل محاولـة السـعودية تحقيـق مكاسـب علـى الصعيـد الدولـي مـن خـلال قيـادة مجموعـة الـدول العشـرين والتـي تبرعـت مـن خلالهـا بمبالغ ماليـة للصناديق والمؤسسـات الدوليـة لمسـاعدة العالـم علـى تجـاوز أزمـة كورونـا الحاليـة.

٤. تطورات اقتصادية

بالتـوازي مـع الانخفـاض الكبيـر فـي أسـعار النفـط وتوقـف كثيـر مـن القطاعـات الاقتصاديـة فـي المملكـة، أعلـن صنـدوق الاسـتثمارات السـعودي عـن عقـد عـدد مـن الصفقـات الكبيـرة للاسـتثمار فـي مشـاريع عالميـة، حيـث اشـترى حصصـا بحوالـي مليـار دولار فـي عـدة شـركات نفطيــة مثــل «إكونيــور» النرويجيــة و»شــل» البريطانيــة و»توتــال» الفرنســية و»إينــي» الإيطاليـة، حيـث تبلـغ قيمـة هـذه الصفقـات حوالـي مليـار دولار أمريكـي. كمـا أعلـن الصنـدوق شـراء حصـة %8.2 بقيمـة 370 مليـون دولار مـن شـركة كارنيفـال كـورب الامريكيـة وهـي أكبـر مشـغل رحـلات بحريـة فـي العالـم، وتوصـل إلـى اتفـاق مـع نـادي نيوكاسـل لشـراء %80 مـن النــادي بقيمــة 500 مليــون دولار.

ثانيا: أبرز مؤشرات أداء الاقتصاد السعودي في شهر أبريل

١. السوق المالية السعودية

أغلـق مؤشـر البورصـة السـعودية «تـداول» فـي نهايـة مـارس عنـد 6500 نقطـة، وأنهـى شـهر أبريـل بارتفـاع 7100 نقطـة، أمـا مؤشـر MT30 للشـركات الرائـدة فـي المملكـة، فأنهـى شـهر مـارس بــ890 نقطـة ووصـل فـي نهايـة أبريـل إلـى 970 نقطـة. يعـود هـذا الارتفـاع إلـى حزمـة التحفيـز التـي تبنتهـا الحكومـة والتـي بلغـت قيمتهـا 180 مليـار ريـال، حيـث تحملـت جـزءا مـن رواتـب القطـاع الخـاص وأجبـت تحصيـل الرواتـب وشـجعت عمليـات الاقتـراض كمـا انتعـش المؤشــر بســبب قــرار فــك الحظــر فــي الأيــام الاخيــرة مــن شــهر أبريــل والــذي أعــاد بعــض النشـاطات؛ إضافـة لذلـك بـدأت الشـركات الكبـرى باسـتعادة جـزء مـن خسـائرها فـي الربـع الأول مثل»شـركة التطويـرات الغذائيـة» و»شـركة العمـران» مسـتفيدين مـن ارتفـاع الطلـب علــى ســلع التجزئــة، كمــا اســتعادت أرامكــو جــزءا مــن قيمــة أســهمها حيــث زادت قيمتهــا 3.3%. أمـا شـركات الاسـمنت، فقـد شـهدت أسـهمها ارتفاعـا ملحوظـا (اسـمنت حائـل %20، اســمنت أم القــرى%12) مدفوعــة بنتائجهــا الرســمية الوحيــدة فــي العــام الماضــي والتــي تــم الإعـان عنهـا مؤخـرا، وفـي قطـاع الاتصـالات، ارتفعـت أسـهم شـركة زيـن بنسـبة %22 بفعـل الزيـادة فـي الطلـب علـى الاتصـالات وزيـادة تنفيـذ الأعمـال عـن بعـد، كذلـك الحـال بالنسـبة للشــركات الغذائيــة مثــل أســواق المزرعــة التــي ارتفعــت أســهمها بنســبة %32 و صافــولا بنســبة %24.

أداء القطاعات الأبرز في المملكة خلال شهر أبريل 2020

١. أداء النفط

اختتـم خـام برنـت سـعره لمـارس عنـد 26 دولار تقريبـا، ومـع حديـث الرئيـس الأمريكـي دونالـد ترامــب عــن قــرب التوصــل لصفقــة لتخفيــض الإنتــاج، قفــز خــام برنــت إلــى %45 خــال ثــوان معــدودة، حيــث وصــل إلــى $34 فــي أكبــر زيــادة ليــوم واحــد علــى الاطــاق، ثــم هبــط إلــى 19 دولارا مـع نهايـة الأسـبوع الثالـث فـي شـهر أبريـل ليعـود ويرتفـع تدريجيـا ليصـل إلـى قرابـة 25 دولارا.

٢. مؤشرات أخرى

يمكــن ملاحظــة ارتفــاع مؤشــرات ارتفــاع أســعار الشــقق فــي الربــع الأول مــن عــام 2020، والـذي يعـود بشـكل رئيسـي لسياسـة الدولـة التوسـعية فـي عمليـة الإقـراض، كمـا نلاحـظ ارتفــاع مؤشــر أســعار الجملــة لشــهر مــارس بنســبة %3.3 والــذي يعتبــر مؤشــرا هامــا علــى ارتفــاع الاســعار فــي شــهر أبريــل حيــث ســيعكس المنتجيــن الارتفــاع الحاصــل فــي المنتجــات لديهــم علــى أســعار الســلع بالتأكيــد مــا يجعــل المســتهلك النهائــي الطــرف الوحيــد الــذي يتحمــل الأســعار، حيــث بلــغ مؤشــر أســعار الجملــة %4.5 فــي شــهر فبرايــر، كمــا كرحــت الحكومــة الســعودية ســندات للاكتتــاب بقيمــة 7 مليــار دولار، وبلغــت أحجــام التغطيـة سـبع أضعـاف المبلـغ المطلـوب حيـث وصـل معهـا إلـى 54 مليـار دولار وهـو أمـر يعكـس إقبـالا قويـا علـى سـندات المملكـة ومؤشـرا إيجابيـا علـى ثقـة الدائنيـن علـى إمكانيـة المملكــة علــى الســداد، كمــا ُطرحــت ســندات بالريــال وصلــت إلــى 5.5 مليــار ريــال ســعودي.

فـي الثانـي والعشـرين مـن شـهر أبريـل، أعلـن وزيـر الماليـة أن الملكـة قـد تلجـأ للسـحب مـن احتياطاتهـا بمبلـغ ُيقـدر بــ100-120 مليـار ريـال سـعودي، لكـن الوزيـر عـاد ورفـع التقديـرات يـوم 2 مايو إلى 220 مليار ريال سـعودي، أي أن التقديرات زادت بـ100 مليار ريال في 10 أيام فقط، كمـا تـم الكشـف عـن قيـام أرامكـو بالتفـاوض مع بنوك دوليـة لترتيب عملية اقتـراض 10 مليار دولار هذا العام، إضافة لذلك، أعنت مؤسسة النقد السعودي نهاية أبريل عن انخفاض في احتياطـي النقـد بنسـبة %5.7 علـى أسـاس شـهر ي وهـو انخفـاض غير مسـبوق منـذ عام 2011.

وفــي نفــس الوقــت الــذي أعلنــت فيــه مؤسســة موديــز إعــادة تصنيــف المملكــة عنــد المســتوى A1 مــع نظــرة مســتقبلية مســتقرة، أعــدت الوكالــة تصنيفهــا إلــى ســلبية يــوم 1 مايــو، وقــد تــم الكشــف –فــي أبريــل- أن بنــك جــي بــي مورغــن يســعى لبيــع ســندات قــرض ســابقة علــى الحكومــة، وفــدد تتعلــق عمليــة البيــع بموقــف مالــي خــاص بالبنــك، لكنهــا يمكــن أن تحــدث أيضــا بســبب مخــاوف مــن المســتقبل بشــأن هــذه القــروض.

ثالثا: تحليل أداء الاقتصاد السعودي

تعــرض الاقتصــاد الســعودي لمزيــد مــن الضغــوط بفعــل هبــوط أســعار النفــط وإجــراءات مكافحــة فيــروس كورونــا خاصــة مــع انقطــاع العمــرة فــي شــهر رمضــان.

فـي مقابـل ذلـك، تسـعى الحكومـة لاسـتيعاب الصدمـة خـال حـزم مسـاعدات تصـل إلـى 180 مليـار ريـال، أي مـا يعـادل %8 مـن إجمالـي الناتـج المحلـي، وهـو مـا خفـف العبـئ بعـض الشـئ عــن الاقتصــاد فــي الوقــت الحالــي، وإن كان ســيزيد الضغــوط علــى المــدى الطويــل، لأنهــا ســتغطى إمــا مــن الاقتــراض أو مــن ســحب الاحتياطــات، وقــد أتــت هــذه الاحتياطــات علــى شــكل حزمــة للقطــاع الخــاص بقيمــة 20 مليــار دولار، و3 مليــار دولار تقريبــا لتأميــن جــزء مــن الرواتـب، إضافـة لحـزم دعـم القطـاع الصحـي.

مــن خــال هــذه المســاعدات الكبيــرة، تحــاول الحكومــة إظهــار قــدرة الدولــة علــى التدخــل لانقــاذ اقتصادهــا وحمايــة أبنائهــا بمــا يحقــق أهدافــا سياســية تعيــد إنتــاج فكــرة النظــام الأبــوي والدولــة الرعويــة، وهــي فكــرة تعرضــت للتهميــش خــال الثــاث ســنوات الماضيــة، لكنهــا عــادت للواجهــة مــن جديــد.

رابعا: أبرز الانعكاسات الاقتصادية

أـ على المدى القصير جدا (مايو ويونيو)

١- التأثر الناتج عن توقف العمرة خلال رمضانُ

يتوقــع أن أن الخســائر الناجمــة عــن انقطــاع العمــرة فــي رمضــان ســيكلف القطــاع الفندقـي 3-4 مليـار ريـال أي مـا يعـادل مليـار دولار، ومـن الممكـن أن القطاعـات الاخـرى خسـرت مـا يقـارب مـن 2 مليـار دولار أمريكـي، فيكـون بذلـك مجمـوع الخسـائر 3 مليـار دولار.

٢- استمرار الإغلاق شبه التام للمؤسسات الاقتصادية 

يتوقـع مجلـس الغـرف السـعودية أنـه فـي حـال تمـت السـيطرة التامـة علـى الفيـروس فـي مـع نهايـة يونيـو، فـإن الناتـج المحلـي سـينخفض مـا يقـارب مـن 40-60 نقطـة.

ب-على المدى القصير (نهاية 2020)

١- زيادة العجز بشكل كبير

اطلقـت السـعودية موازنتهـا عنـد سـعر 53 دولارا للبرميـل، لكـن سـعر النفـط انخفـض إلـى نصـف هـذا الرقـم، حيـث حدث الانخفـاض بمقدار 30 دولارا عما تسـتهدفه المملكة، وبالتالـي فـإن خسـارة المملكـة مـن النفـط علـى أسـاس انتـاج 10 مليـون برميـل تصـل إلـى 9 مليـار دولار أمريكـي خـال شـهر أبريـل وحـده.

ونتيجـة لهـذه المعطيـات، ُيتوقـع أن يشـهد الاقتصـاد إجـراءات حكوميـة يمكـن أن تأخـذ 3 اتجاهات:

تخفيــض الانفــاق: مــع سياســة تقشــفية شــديدة يتــم معهــا وقــف كل المشــاريع غيـر الضروريـة وهـو مـا سـيترك أثـرا علـى كامـل الاقتصـاد السـعودي حتـى نهايـة 2020، ومـن الممكـن أن يمتـد أثـره إلـى الأعـوام المقبلـة أيضـا.

رفــع مســتوى الديــون: وفقــا لتقديــر وزيــر الماليــة، ســيصل حجــم الديــون إلــى 220 مليــار ريــال.

السـحب مـن الاحتياطـي: سـتعمد السـعودية إلـى السـحب مـن الاحتياطـي النقـدي بشـكل كبيـر، حيـث كشـفت النشـرة الاحصائيـة لمؤسسـة النقـد فـي شـهر مـارس أن الحكومـةقامـتبسـحب1.2مليـارريـالمـنالاحتياطـي،وُيتوقـعأنتكـونالمسـحوبات أكبـر بكثيـر خـال الأشـهر المقبلـة.

ج- تأثر رؤية 2030

رغـم أن الكثيـر مـن مشـاريع الرؤيـة حالمـة وغيـر قابلـة للتحقيـق فـي بعـض الأحيـان، إلا أن المعطيـات الاقتصاديـة التـي بـدأت المملكـة بمواجهتهـا منـذ بدايـة مـارس الماضـي، جعلـت تنفيـذ المشـاريع وخاصـة مشـروع نيـوم أمـرا بالـغ الصعوبـة، بمـا سـيجعل ولـي العهـد محمـد بـن سـلمان أمـام خيـارات صعبـة للغايـة.

وإضافـة للمشـاريع الكبـرى، ُيتوقـع أن تتـرك التحديـات الاقتصاديـة الحاليـة آثـارا طويلـة المــدى علــى كامــل الرؤيــة، إذ أن كل الأهــداف تفتــرض أن كامــل الاقتصــاد ســيحقق نمــوا طبيعيــا فــي الفتــرة التــي تســبق 2030، وأن الدولــة ستســتثمر فــي العديــد مــن القطاعــات حتــى تصــل لهــذه الأهــداف، ومــع تعطــل هذيــن الفرضيتيــن، مــن المتوقــع أن تتأثــر كل مســارات الخطــة التــي لــم تكــن تحقــق أصــا الإنجــاز المرســوم لهــا. هــذه المعطيـات، سـتترك آثـارا سياسـية إلـى جنـب الاآقـار الاقتصاديـة، إذ أن ولـي العهـد ربـط صورتـه برؤيـة 2030، كمـا أن هيئـة الترفيـه لـن تسـتطيع إتمـام مشـاريعها الباذخـة وهـو مـا سـيؤثر علـى صـورة ولـي العهـد الخارجيـة.

الخلاصة

يتعــرض الاقتصــاد الســعودي لتحديــات غيــر مســبوقة، مــع تفشــي فيــروس كورونــا الــذي انعكـس علـى سـلبا بإغـاق الكثيـر مـن القطاعـات الاقتصاديـة مـا اضطـر الحكومـة للتدخـل بصــورة مباشــرة وإنفــاق مــا يقــارب مــن %8 مــن الناتــج المحلــي بقيمــة 180 مليــار ريــال ســعودي. وتكمــن المشــكلة فــي أن النفــط –الــذي يشــكل الــوارد الرئيســي للحكومــة- عانــى بـدوره مـن انخفـاض حـاد فـي الأسـعار مـع دفـع الحكومـة لإجـراءات عديـدة مـن بينهـا إعـان خطــة تقشــفية تضمنــت إجــراءات مؤلمــة علــى حــد وصــف وزيــر الماليــة، إضافــة لإجــراءات أخــرى مثــل الســحب مــن الاحتياطــي النقــدي واســتدانة بقيمــة 220 مليــار ريــال.

ســتؤدي الأزمــة إلــى الكثيــر مــن الآثــار علــى المســتوى القصيــر والمتوســط والبعيــد، حيــث أدى توقـف العمـرة إلـى خسـائر مباشـرة بقيمـة 3 مليـار دولار، كمـا سـيؤدي انخفـاض أسـعار النفــط إلــى زيــادة العجــز فــي الموازنــة بشــكل كبيــر –خاصــة فــي حالــة اســتمرار الأزمــة-، أمــا تخفيـض الانفـاق الحكومـة المنتظـر فسـيؤدي إلـى أضـرار علـى كافـة القطاعـات مـع اعتمـاد الاقتصــاد الســعودي علــى الإنفــاق الحكومــي بشــكل كبيــر.

مــن المتوقــع أن تمتــد الآثــار الأخــرى لتطــال كثيــر مــن مشــاريع رؤيــة 2030 نفســها مثــل مشـروع نيـوم، وهـو مـا يضـع كامـل الرؤيـة علـى المحـك، خاصـة وأنهـا كانـت تعانـي مـن تعثـر قبــل الازمــة أساســا. هــذه التحديــات، ســتفضي إلــى آثــار سياســية محتمــة، مــع ربــط صــورة ولــي العهــد محمــد بــن ســلمان بالرؤيــة بشــكل مباشــر.