فن الرسم الكاريكاتيري وأهميته في التعبير عن الرأي

فن الرسم الكاريكاتيري وأهميته في التعبير عن الرأي

فريق الأكاديمية

يعد الرسم الكاريكاتيري من الفنون التشكيلية التي تلعب دورا هاما في التعبير عن الرأي، حيث يستخدمها الفنانون في التعبير عن الرأي عبر لغة الجسد والألوان، في مسعى منهم لتصوير الفكرة على الورق.

ولم يكن هذا النوع من الفن حديثا، بل يستخدم منذ زمن بعيد، حيث الصحف والمجلات كانت مليئة بالرسمات الكاريكاتيرية التي تعبّر عن الموضوع وفق راسمها.

ويدخل هذا النوع من التعبير عن الرأي، في عالم السياسة والإصلاح، حيث يلعب دورا هاما في إيصال الأفكار التي يسعى راسميها إلى إيصالها، سواء على المستوى الاعتراض والانتقاد،  أو التوعية للإصلاح.

ويستخدم الكاريكاتير الذي يعد فرعا من أفرع الفنون التشكيلية؛ الخط والتعليق والكلمة والفراغ والمبالغة واللون والحركة والمفارقة والموضوع والهدف.

وفي ظل الأسلوب الذي يتبعه رسامو هذا النوع من الفن، من حيث المبالغة والإطالة والتكبير في أجزاء الجسد، أو التصغير والتطويل؛ فإنه يخلق نوعًا من الإثارة الذي يدفع المتلقي إلى التمعّن في الفكرة التي يصوّرها الرسام، حتى تصل رسالته كاملا.

ويبدو أن الفن الكاريكاتيري بقي محافظا على هدفه الساعي إلى الإصلاح والتوعية والإفصاح بلسان الشعوب ومعاناتهم من الأزمات التي تطرأ عليهم، بجانب التشخيص الواضح للوقائع والأحداث والمجريات.

لتفاصيل أكثر حول هذا الموضع، يمكنكم الاطلاع على مادة الأكاديمية في الرابط هنا: